في جحيم حرب الإبادة على غزة، والاجتياحات اليومية في الضفة الغربية من الجيش الإسرائيلي، وتمدد الاستيطان، طرحت أمريكا سؤال ما بعد اليوم التالي! وهو السؤال المطروح منذ العام ١٩٤٧، والقرار ١٨١ لا يعني غير التقسيم، ويتكرر عقب كل حرب. ونضع ...

يتواجد ناديا الشعب والتضامن الحضرميان، في المربع الذهبي للدوري العام لأندية الممتاز لكرة القدم هذا العام. ومن خلال هذين الناديين، نرى أن حظوظ رياضة حضرموت وتاريخها الرياضي العريق، كبيرة في الحصول على كأس بطولة الدوري. فهما -أي الناديان الحضرميان- قد ...

في جحيم حرب الإبادة على غزة، والاجتياحات اليومية في الضفة الغربية من الجيش الإسرائيلي، وتمدد الاستيطان، طرحت أمريكا سؤال ما بعد اليوم التالي! وهو السؤال المطروح منذ العام ١٩٤٧، والقرار ١٨١ لا يعني غير التقسيم، ويتكرر عقب كل حرب. ونضع ...

لا أعرف ما الدواعي والأسباب المقنعة والمقبولة؟ ولا أدري ما المانع من فتح مطار الريان الدولي كل هذه الفترة التي قد تكون اقتربت أو تخطت العشر سنوات؟ كثير من الناس عند ردود أفعالهم على هذا الإغلاق، تلاحظ من أحاديثهم المتنوعة ...

في جحيم حرب الإبادة على غزة، والاجتياحات اليومية في الضفة الغربية من الجيش الإسرائيلي، وتمدد الاستيطان، طرحت أمريكا سؤال ما بعد اليوم التالي! وهو السؤال المطروح منذ العام ١٩٤٧، والقرار ١٨١ لا يعني غير التقسيم، ويتكرر عقب كل حرب. ونضع ...

هربًا من برد شتاء صنعاء القارس، طمعًا في دفء الحديدة، انطلقنا عبر طريقها الشهير، فاستقبلتنا جبال "بني مطر" و"الحيمة" بطقسها البارد، حينها أغلقنا نوافذ السيارة جيدًا منعًا لتسرب رذاذ الهواء البارد، حتى وصلنا إلى "حراز"، وهي إحدى مديريات محافظة صنعاء، ...

لا ندري هل نحن أمام مشهد سينمائي أو عرض مسرحي.. لا فرق. نحن الآن أمام تراجيديا إغريقية من النوع الثقيل.. لم يكتبها بالطبع عمالقة المسرح الإغريقيين من سوفوكليس صاحب "إلكترا"، و"أوديب ملكًا"، ولا إيسخيلوس صاحب مسرحيتي "الفرس"، و"السبعة ضد طيبة"، ...

لا يختلف اثنان على أن أبناء حضرموت الساحل والوادي، هم أكثر حبًا وهيامًا بالرياضة، مع تفضيلهم الواضح لرياضة كرة القدم، لنجعل حديثنا عن رياضة الساحل بحكم القرب. فهؤلاء العشاق المتيمون بهذه الفاتنة، كانوا ومازالوا محافظين على الحضور في كل الفعاليات ...

في جحيم حرب الإبادة على غزة، والاجتياحات اليومية في الضفة الغربية من الجيش الإسرائيلي، وتمدد الاستيطان، طرحت أمريكا سؤال ما بعد اليوم التالي! وهو السؤال المطروح منذ العام ١٩٤٧، والقرار ١٨١ لا يعني غير التقسيم، ويتكرر عقب كل حرب. ونضع ...

"عليك أن تصيح دائما مع الجماهير، إنها الطريقة الوحيدة لأن تكون آمنا".. هذه العبارة صرخت بها إحدى شخصيات رواية العام (1984) للكاتب "جورج أورويل".. وهي تختزل سيكولوجية الإنسان وتطلِّعه الأزلي للشعور بالأمان، مثلما تؤشر لسيكولوجية الفرد ضمن الحشد أو الجماعة. ...