اعتقال مهندس أردني يعتقد أنه وراء الهجوم على 4 أميركيين في حدة

اعتقال مهندس أردني يعتقد أنه وراء الهجوم على 4 أميركيين في حدة

أفاد مسؤول أميركي بأن الأميركيين الأربعة الذين استهدفهم هجوم في صنعاء مساء الأربعاء الماضي، يعملون لحساب وكالة المخابرات المركزية الأميركية CIA.
وحسب وكالة أسوشيتد برس، فإن المسؤول الذي اشترط عدم ذكر اسمه، قال إنه لا توجد إشارة على أن الجناة كانوا يعرفون الأميركيين المستهدفين على وجه التحديد.
ووقع الهجوم مساء الأربعاء بالقرب من أحد المطاعم في منطقة حدة، عندما وضع مجهولون قنبلة في مؤخرة سيارة الموظفين الأربعة في السفارة الأميركية بينما كانوا داخل المطعم.
وألقت قوات الأمن القبض على مشتبه به شوهد وهو يرصد محيط المطعم قبل العملية.
وقالت السفارة الأميركية في بلاغ نشرته في موقعها الالكتروني، إن “مقيمين أجانب تم استهدافهم في هجوم بالعاصمة صنعاء مساء الأربعاء”. وحثت السفارة رعاياها على توخي الحذر.
وعلمت “النداء” أن المشتبه به في تنفيذ الهجوم يحمل الجنسية الأردنية، وهو مهندس في ال40 من العمر، يعمل في المؤسسة العامة القابضة للتنمية العقارية والاستثمار.
وأفاد مصدر خاص بأن أجهزة الأمن اعتقلت لاحقاً 5 يمنيين يعتقد أن لهم صلة بالهجوم.