الشقائق يرصد خلال 5 أشهر 34 حالة اغتصاب لنساء وأطفال

الشقائق يرصد خلال 5 أشهر 34 حالة اغتصاب لنساء وأطفال

إب – إبراهيم البعداني
ذكر تقرير حديث صادر عن منتدى الشقائق العربي لحقوق الإنسان، عدداً من الحالات (القضايا) التي تعاطاها قسم وحدة الاستماع والشكاوى التابع للمنتدى خلال الفترة من مارس 2009 إلى يوليو 2010.
ورصد التقرير خلال الفترة المذكورة 34 حالة اغتصاب، منها 5 حالات تعرضت لها نساء، و17 حالة تعرض لها أطفال ذكور، و12 حالة تعرض لها أطفال إناث (طفلات). جاءت صنعاء في المرتبة الأولى ب10 حالات.
وبلغ عدد حالات القتل والاغتصاب معاً 5 حالات، موزعة على الحديدة بحالتين، وكذلك حالتين في إب وحالة واحدة في حجة. فيما بلغ عدد حالات الاغتصاب والاختطاف معاً حالتين في كل من تعز والحديدة.
وأظهر التقرير عدد حالات القتل المرصودة في الفترة المذكورة ب39 حالة، منها 14 حالة قتل ضد نساء، و16 حالة ضد أطفال ذكور، و9 حالات تعرض لها أطفال إناث.
ورصد تقرير المنتدى 13 حالة ضرب، منها 6 حالات ضد نساء، و4 حالات ضد أطفال ذكور، و3 حالات تعرضت لها أطفال إناث، فيما بلغ عدد حالات سجن القاصر المسجلة 9 حالات كانت من نصيب أطفال ذكور.
ورصد المنتدى حالة حمل قاصر واحدة في محافظة الحديدة. أما حالات زواج القاصرات المرصودة خلال الفترة ذاتها، فقد بلغت 4 حالات موزعة على صنعاء وتعز والحديدة وحجة.
وبلغ عدد حالات الحرق 4 حالات تم رصدها في كل من صنعاء وتعز وعدن وذمار، كان نصيب النساء حالتين ومثلهما لأطفال من الجنسين.
وأوضح تقرير الشقائق رصد الكثير من الحالات المشابهة التي تلقاها المنتدى عبر خط الأمان خلال نفس الفترة، بلغت 138 حالة موزعة على 6 حالات قتل و48 حالة اغتصاب و9 حالات هتك عرض و38 حالة ضرب و9 حالات خطف، بالإضافة إلى 7 حالات حبس واحتجاز حرية و4 حالات عنف لفظي ومثلها حالات سلب واختطاف وحالتي فقدان مأوى و8 حالات زواج قاصر وحالة إكراه على الزواج ومثلها حالة خطأ طبي أدى إلى إعاقة.
وأشار التقرير إلى عدد الحالات المتواجدة في السجون ومراكز الأحداث التي قام برصدها خلال الفترة من مارس 2009 إلى يوليو 2010، حيث بلغت 102، منها حالتا اغتصاب في ذمار و10 حالات قتل في صنعاء و4 حالات في إب و3 في حجة وحالة في الحديدة وأخرى في ذمار وحالتان في عمران وحالة قتل واحدة في المحويت و3 حالات في تعز.
فيما بلغ عدد حالات الزنا المرصودة 33 حالة، و24 حالة سرقة و12 حالة فعل فاضح وحالة نصب واحدة ومثلها حالة دعارة وحالة اختطاف وحالة شروع في القتل وحالة حيازة متفجرات وحالة واحدة سببت عاهة مستديمة.
وأكد التقرير أنه تم اتخاذ بعض الإجراءات حيال القضايا المذكورة، حيث قام بإحالة 42 قضية إلى الفريق القانوني التابع للمنتدى ومتابعة 21 قضية منظورة في المحاكم منها 5 قضايا استئناف و6 حالات تم حلها ودياً و8 حالات تم إحالتها إلى الفريق النفسي التابع للمنتدى.
وأوضح تقرير المنتدى أنه قام بتقديم النصح والإرشاد والاستشارات القانونية والنفسية للضحايا.