القبيلة تقتحم جامعة ذمار

القبيلة تقتحم جامعة ذمار

> “النداء” – ذمار:
اتهم محافظ ذمار اللواء يحيى العمري وزير التعليم العالي والبحث العلمي بأنه يرغب في نقل الفوضى من المحافظات الجنوبية إلى محافظة ذمار. جاء هذا إثر توجيه الوزير صالح باصرة رسالة إلى رئيس جامعة ذمار والمحافظ، طالب فيها بسرعة ضبط عدد من الأشخاص يتقدمهم نجل نائب مدير أمن ذمار صهيب البخيتي، اقتحموا مبنى كلية العلوم الإدارية بالجامعة بهدف الاعتداء على الدكتور فيصل المخلافي عميد الكلية الذي كان أصدر قرارا قضى بفصل الطالب صهيب بسبب إقدامه على إدخال أحد الأشخاص لتأدية الاختبار بدلا عنه، وهو ما دفع برئيس الجامعة لرفض هذا القرار وطالب بتخفيفه.
وبحسب موقع “المصدر أون لاين” فإن اتهامات المحافظ العمري للوزير باصرة جاءت خلال اجتماع مغلق يوم الثلاثاء الماضي، ضم المحافظ ورئيس الجامعة وأعضاء هيئة التدريس، لتدارك عملية التصعيد التي يقوم بها الأساتذة طلبا لتوفير الحماية اللازمة لأعضاء هيئة التدريس، وذلك مع تزايد حالات الاعتداء التي يتعرضون لها داخل وخارج الحرم الجامعي، مؤكدين على ضرورة تحديد المحافظ العمري فترة زمنية يتم فيها القبض على الجناة، وهو ما رد عليه المحافظ قائلا: “أمريكا بكلها ماقدرتش تمسك بن لادن في 8 سنين”، في إشارة الى أن الأمور تسير نحو التحكيم القبلي في القضية عن طريق تمييعها، وذلك بالتوافق مع رئيس الجامعة المتوافق مع طلبات المحافظ العمري.
الجدير بالذكر أن هناك خلافات كبيرة بين رئيس الجامعة والدكتور صالح باصرة نتيجة لعدم رضا الأخير عن أداء الدكتور أحمد الحضراني في الجامعة، وفشله في تمرير قرار إقالته الراقد في مكتب رئاسة الجمهورية منذ التعيينات الأخيرة التي طالت جامعتي إب وحضرموت، في حين فشلت في جامعتي ذمار والحديدة.